الرئيسية / غير مصنف / حقيقة الافراج عن السجين ولد هيداله

حقيقة الافراج عن السجين ولد هيداله

قال مصدر قضائي لشبكة المراقب إن الأنباء التي تحدثت عن اطلاق سراح السجين سيدي ولد هيدالة غير صحيحة،حيث لم يتم اتخاذ أي قرار بالافراج عنه وإنما تم نقله في اتجاه انواكشوط لتلقي العلاج بعد اصابته بمضاعافات صحية خطيرة في منطقة القلب .

وكانت انباء تم تداولها منذ أمستحدثت عن الافراج عن السجين سيدي ولدهيداله المدان في قضية مخدرات بموجب الملف رقم0101/2016 حيث حكمت عليه المحكمة الجنائية بانواكشوط الغربية بالسجن النافذ 15سنة قبل أن تعدل الغرفة الجنائية بمحكمة الاستئناف الحكم ليكون 30سنة نافذة،بعدها تم نقله الى سجن بير أم أكرين 1100كلم شمال البلاد.

شاهد أيضاً

تظلم ضد وزيرة التهذيب الوطني

في الوقت الذي حرص فيه الرئيس المنصرف السيد محمد ولد عبد العزيز على التشبث بالمصلحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *