الرئيسية / أخبار / الكشف عن عدد من مظاهر الفساد في شركة النقل العمومي

الكشف عن عدد من مظاهر الفساد في شركة النقل العمومي

يبدو أن مديرة شركة النقل العمومي السيدة/مريم بنت المفيدقد أوصلت الشركة الى مأزق يصعب انتشالها منه ،ويمكننا الوقوف على أهم مظاهر الفساد في هذه الشركة التي توفر لها الدولة دعما ماليا كبيرا وذالك حسب مايلي:

-لاتزال بنت المفيد تمارس هوايتها المفضلة في استيراد باصات لتحل محل أخرى متعطلة فبدل أن يتم اصلاح الباصات المتوقفة وعددها يناهز ال60باصا تقوم المديرة بارسال مبعوثها الى الخارج لتبديد أموال الشركة عن طريق جلب باصات تأتي في حالة فنية سيئة تماما حيث شوهد البعض منها يتم جره بسيارات نحو المدينة لاصلاحه بل وتكديسه مع الباصات الاخرى وذالك على رأي المثل الحساني(حطاب الدشرة قلب حطب كام وازاد).

-الشركة تقوم بشراء قطع غيار من بينها محركات غالبيتها غير مطابقة للباصات المستخدمة وسبق لأحد الفنيين أن اقترح على المديرة ضرورة مرافقة المستورد الى حيث يقتني هذه القطع تفاديا للوقوع في غيرها وهو ماأثار حفيظة المديرة وكان ردها بالتخلي عن خدمات العامل المسكين.

وقريبا ستنجح الشركة في اغراق البلاد بالخردة اذا ما واصلت ادارة الشركة سياستها الغير ناجعة في مجال استيراد الباصات وقطع غيارها.

-ليس هذا فحسب بل أنه وفي اطار الصفقات الارتجالية تم شراء ثلاث سيارات متوسطة للدعم اللوجستي اثنتان منها بقيت متوقفة بمقر الشركة منذفترة طويلة دون ان يتم استخدامها ، فيما اقتنت المديرة السيارة الاخرى لصالح تحركاتها الخاصة رغم توفر سيارة المدير السابق ..

-تمت ملاحظة اكتتاب متواصل تحت عنوان الزبونية والمحاباة في الوقت الذي تتظاهر فيه مجموعات مفصولة تعسفيا،فقد تحدثت بعض المصادر عن توقيع عقود لعمال جدد يتم اكتتابهم من طرف المديرة العامة.

ويعتبر هذا قليل من كثير سنتعرض له بشكل مفصل في وقت لاحق.

 

شاهد أيضاً

حملة إعلامية خطيرة ضد الرئيس الغزواني…

يبدو أن القرار قد تم اتخاذه من طرف الجهات الموالية للرئيس السابق محمد ولد عبد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *